15 يناير، 2012

صحيفة سنغالية تستعرض تفاصيل حادثة ( امبيوه ) بين البحارة السغاليين و خفر السواحل الموريتانيين:

لم تهتم الصحافة السنغالية بحادثة الصيادين السنغاليين و خفر السواحل الموريتانيين كما اهتمت بها الصحافة الموريتانية. و مع ذلك فقد ورد مختصر عن هذه الحادثة التي وقعت يوم الأربعاء الماضي في صحيفة ( اندر أنفو) الألكترونية التي ذكرت أن الحادثة دارت بين بحارة من حي الصيادين في سان لويس
المعروف ب(كت اندر) و خفر السواحل الموريتانيين  حين تصدت مجموعة من خفر السواحل ل 26 بحارا سنغاليا على بعد أمتار, كما ذكرت الجريدة, من حي (كوخ امباتي), الحي الشمالي من مدينة سان لويس, حيث أراد البحارة السنغاليون المتسللون إلى المياه الإقليمية الموريتانية الهرب من قبضة خفر السواحل الموريتانيين فأطلقت القوة البحرية, التي لم تذكر الجريدة أنها من الدرك, أطلقت النار على البحارة. نتائج العملية, حسب ذات الصحيفة ,كانت إصابة إثنين من الصيادين إصابة بالغة, في حين جرح ثلاثة آخرون جروحا خفيفة.
و ذكرت الصحيفة السنغالية أن الحادثة جرت أحداثها في معبر امبيوه القريب من مدينة سان لويس, عاصمة ولاية النهر في الشمال السنغالي.
الغريب في الأمر أن جريدة( سيد كوتديانه ) التي تهتم بأخبار منطقة النهر لم تهتم بهذا الموضوع و كذلك موقع(دكار أنفو) الذي يغطي أخبار العاصمة السنغالية داكار.



ليست هناك تعليقات: