17 أبريل، 2012

توقيف صحفيين في مكطع لحجار:

أوقفت قوات من الحرس الرئاسي صباح اليوم بمدينة مكطع لحجار ( ولاية لبراكنه ) مجموعة من الشباب المناوئين لزايارة ولد عبد العزيز للمدينة التي وصفوها بالعطشى, و كان من ضمن الموقوفين زميلانا سيدي يعرف ولد سيدي, المدير الناشر لجريدة صدى البيئة و سيد أحمد ولد أحمد ميلود المدير الناشر لموقع شمامه. 

و قال الزميلان اللذان سرحا بعد كثير من المضايقات إن آلة تصويرهما قد كسرت و أنهما تعرضا لإهانة شديدة من طرف هذه الفرقة من الحرس الرئاسي. و قال الزميلان إنه  لولا تدخل قائد الحرس الرئاسي العقيد ولد كلاي لتطورت الأمور إلى أسوأ مما كانت عليه.
يذكر أن الزميلين كانا في تغطية زيارة الرئيس لولايتي لبراكنه و كوركول  و أنهما من المكتب التنفيذي لشبكة الصحافة الألكترونية بولاية ترارزه التي هي في طور الـتأسيس.

ليست هناك تعليقات: