20 فبراير، 2013

ورقة تعريفية


سيدي ولد الشيخ سيدي فال
سيدي ولد الشيخ سيدي فال, ضابط متقاعد من الجيش الوطني, قادته تجربته كضابط عتاد, إلى الاندماج في المكننة الزراعية. وهو الآن يعمل ضمن مجموعة عمل, تابعة للمركز الرابع عشر الدولي للبحث الزراعي ( Africa Rice). من أجل تجميع وتركيب حاصدات صغيرة, مكيفة
  مع الوسط الإفريقي, ويعتبر سيدي ولد الشيخ سيدي فال مرجعا لدى هذا المركز في مجال تصنيع الأرز, وملحقات تصنيعه. وقد أضاف تحسينا كبيرا على هذا المنتوج. كما استفادت من تجربته, دول من غرب إفريقيا و إفريقيا الوسطى منها : السينغال , غامبيا , مالي ,الكاميرون , جمهورية وسط إفريقيا , وجمهورية اتشاد.
أنشأ قسما لتصنيع الأرز, في روصو في شتى سلسلة الإنتاج (Chaine de production ):الخدمات,الإنتاج,إنتاج البذور,التصنيع,التسويق والتركيب. كما ركب مضخات ري معدلة محليا وهي الآن تعمل بنجاح تام.
هو أول من ولج السوق الصينية في مجال المكننة الزراعية,لصالح البلد, واستجلب منها: حاصدات وجرارات كما ساهم في إدخال التكنولوجيا الصينية إلى بعض الدول الإفريقية المجاورة.
أنشأ مع رجل الأعمال الحسن ولد الشيخ شركة للخدمات والتموين وصناعة الأرز.
 وسيدي الآن على صلات بالعديد من المؤسسات, من خارج البلد بواسطة, مراسلات ألكترونية. فهو يتكلم الفرنسية, ويستفيد من الإنجليزية, أما اللغة العربية فهي لغة دينه وبيته. أما الحاسوب, والنت  فيستخدمهما  في المراسلات والتوثيق.    وقد قام الخبير الزراعي, كما يسميه الكثير من شركائه من خارج البلد، بكتابة مقالات فنية عن بعض مشكلات الزراعة في ألبلد. وهي قيد التمحيص الآن. كما يسعى لتذليل بعض الصعاب من خلال ندوات وملتقيات يسعى لإقناع شركائه بتنظيمها في البلد.  وقد طلبت السلطة الرابعة منه, أن تتولى النشر الأولي لتلك المقالات على صفحاتها إلى حين أن تتهيأ الظروف لطباعتها. وقد أقترح أن نقوم باستطلاع للمشاكل التي يعاني منها القطاع على أن تطرح هذه المشاكل ويبقى المجال فيها مفتوحا أمام المعنين ليشارك كل من موقعه وحسب هواه وللموقع أن يختار من المواضيع التي تصله على أن تكون النية صادقة لله أولا وخدمة للوطن ثانيا وقد وافقتاه الرأي وسيقوم أحد أفراد التحرير في السلطة الرابعة بالقيام بهذا الدور في القريب العاجل بإذن الله.   

هناك 3 تعليقات:

مزارع يقول...

لله در ول الشيخ سيدي فال وهذا التعريف يطابق الواقع

فرد من تعاونية يقول...

هذه الحقائق نعرفها وسيدي موجود في الميدان ويومن بمشروعه ويسعى لنجاحه

متصفح نت يقول...

سيدي واصل النجاح حليفك بإذن الله