12 مارس، 2012

رئيس الجمهورية يستقبل قافلة المظالم .... و يقاسمهم الهموم و.... قطعة خبز!

بعض المحتجين من المشاركين في القافلة.. (تصوير مدونة نواذيبو) 
ذكر موقع ( اكريدم) زوال اليوم أن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز ذهب من نواكشوط إلى الكلم 50 على طريق نواذيبو من أجل استقبال المحتجين القادمين من العاصمة الاقتصادية و المعروفين بقافلة المظالم..
و استمع ولد عبد العزيز, وفق ما جاء في الموقع, لمطالب المحتجين و تعهد بتلبية جميع مطالبهم قبل أن يأخذ له مصوره صورا تذكارية معهم و يقبل منهم قطعة من الخبز قدموها له.
و كان المحتجون قد قطعوا حتى الآن 450 كلم على طريق نواذيبو - نواكشوط إلا أن الرئيس طلب منهم الاستراحة لكي يرافقوه في رحلته غدا الثلاثاء إلى مدينتهم.
كما ذكر الموقع أن ولد عبد العزيز صب جام غضبه على مدير المعهد العالي للدراسات و البحوث الإسلامية و قبل استقبال ممثلي الطلاب اليوم في القصر الرئاسي من أجل تلبية مطالبهم..
و تأتي هذه النشاطات من رئيس الجمهورية في ساعات قليلة قبل انطلاق مسيرة منسقية المعارضة الديمقراطية التي تنظمها اليوم في نواكشوط و المطالبة, حسب بعض المصادر, بإسقاط رأس النظام في البلاد.

ليست هناك تعليقات: