20 مارس، 2012

روصو: وصول الدفعة قبل الأخيرة من العائدين من السنغال:

سليمان ولد إبريهم منسق الوكاة في ترارزه.
وصلت اليوم إلى مدينة روصو الدفعة قبل الأخيرة من المواطنين العائدين من السنغال قبل وصول الدفعة الأخيرة التي من المقرر أن يشرف رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز على استقبالها يوم الأحد القادم الموافق 25 من مارس الجاري لتكون نهاية لما بات يعرف بماضي المشكل الانساني في البلاد و تكريسا للمصالحة الوطنية.
و تقدر الدفعة التي وصلت مدينة روصو اليوم بأزيد من مائة مواطن ممن طالهم الإبعاد إبان أحداث إبريل 1989 من موريتانيا و السنغال.

و تشرف على عودة هؤلاء الوكالة الوطنية لاستقبال و دمج اللاجئين بالتعاون مع المفوضية العليا للاجئين و بعض شركائها.
بعض العائدين اليوم في روصو.
و في لقاء للسلطة الرابعة مع السيد سليمان ولد ابريهم, منسق الوكالة في ترارزه قال إن هذه الدفعة تتكون من 28 أسرة التي تتمثل في 102 فرد, حيث وفرت لهم جميع المستلزمات من حيث الاستقبال و الإحصاء و سيتم توزيعهم على مراكز الإيواء في روصو و جدر المحكن واركيز.
أما السيد باري, رئيس مكتب بوكي فقال إن هذه الدفعة تعتبر قبل الأخيرة الذي من المقرر أن تصل في الرابع و العشرين من الشهر الجاري و ستضم تلك الدفعة, يقول السيد باري, كل المواطنين الراغبين في العودة إلى الوطن.
إحدى العائدات في هذا الفوج هي السيدة كرمي التي تحتضن مولودها قالت إنها غادرت البلاد و هي بنت سنة واحدة و ها هي تعود بعد أن صارت ربة أسرة و هي جد مسرورة بهذه العودة التي ترجو من خلالها أن تتمتع بكل مستلزمات الاستقرار في بلادها.
                                                                                                تقرير: سيدي يعرف ولد سيدي.


ليست هناك تعليقات: