24 مايو، 2012

روصو: الهيئات الزراعية تفند ما نشر بشأن مقاضاتها للوزارة:

والي ترارزه: السيد يحي ولد الشيخ محمد فال.
استقبل والي ترارزه السيد يحي ولد الشيخ محمد فال قبل قليل في مكتبه مجموعة من المزارعين تتألف من 15 مزارعا هم ممثلو الاتحادات و الرابطات و التعاونيات الزراعية بترارزه التي تجمهرت اليوم أمام الولاية لتفنيد ما نشر عنها في بعض المواقع الألكترونية من شأن مقاضاتها للوزارة إثر نقص مادة السماد الأبيض في الحملة المعاكسة.

و استمع السيد الوالي إلى احتجاج ممثلي الهيئات الزراعية التي تحدثت عن ادعاءات باسمها تقدم بها بعض المزارعين مما لا أساس له من الصحة كم قال السيد فتاح كَي نائب رئيس رابطة المزارعين مستخدمي المحاور المائية الغربية و ممثل تعاونيات امبوريه. أما السيد محمد فال ولد الكوري, نائب رئيس ااتحادية المزارعين فقال إن هذه الإشاعة يكذبها العدد الكبير من الأراضي التي تمت زراعتها في هذه الحملة, حيث بلغت أزيد من 13 ألف هكتارا بعد أن لم تزد في السنوات الماضية على 3000 هكتار.
و قال رئيس الاتحادية المذكورة السيد أحمد ولد مولاي إن احتجاج المزارعين جاء ردة فعل على ما نشره بعض المواقع الالكترونية من مقاضاة المزارعين للوزارة مما لا أساس له من الصحة.
 و تحدث المزارع محمد ولد بتياه باسم مزارعي محور اكَوير قائلا إن البلاد تشهد نهضة زراعية حقيقية و أنه ينبغي النأي عن تسييس القطاع الزراعي و إقحام المزارعين في قضايا لا تعنيهم في شيء.
 أما السيد بوها ولد معيوف رئيس رابطة المزارعين في المنطقة الغربية فقال إن القطاع يشهد اهتماما كبيرا من الحكومة الحالية و هو ما يكرسه ما قيم به في السنوات الأخيرة من إنجازات هامة للزراعة و المزارعين, و أضاف قائلا إن حملة تجربة زراعة القمح أكبر دليل على اهتمام الدولة بتطوير المحاصيل الزراعية من أجل سيادة غذائية حقيقية.
 و قد رد الوالي على المزارعين معبرا عن ارتياحه لهذه المبادرة  و قال إنها ستبلغ للجهات المعنية, كما رد على بعض الطلبات التي تقدموا بها بخصوص مكافحة الطيور و فك العزلة عن بعض الأراضي الزراعية.

ليست هناك تعليقات: