5 مايو، 2012

كرمسين: وزير الدفاع يثني على رجل الأعمال اللاي و وزير الداخلية يقود مسيرة للتنديد بالمحرقة......


رجل الأعمال اللاي
وزير الداخلية و اللامركزية محمد ولد إبيليل.
على هامش حفل عشاء أقيم ليلة البارحة بحي إحسي اجدعه, بلدية امبلل, ( على طريق روصو نواكشوط), التقى وزير الدفاع الوطني السيد أحمد ولد الدي ولد محمد الراظي برجل الأعمال محمد عبد الله ولد إفكو الملقب اللاي و أعرب عن إعجابه بجهوده في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية و سعيه إلى أن يشمل التقييد كافة المواطنين في المقاطعة.

و تعهد الوزير بأن يبلغ هذا المجهود إلى قيادة الحزب.
 و كان رجل الأعمال المذكور قد وضع عدة سيارات عابرة للصحراء في المقاطعة من أجل إيصال المواطنين إلى مركز التقييد في سجل الوثائق المؤمنة.
و قد شهدت مقاطعة كرمسين يوم أمس مظاهرة حاشدة إنطلقت من المسجد الجامع باتجاه مباني المقاطعة من أجل التنديد بمحرقة مراجع الفقه المالكي التي أقدم عليها رئيس منظمة إيرا بيرام ولد اداه ولد إعبيد.
الأمين لقسم الحزب بكرمسين السيد إشدو ولد محمد المختار.
و اشترك في المسيرة بعض الأطر السامين في المقاطعة مثل وزير الداخلية و اللامركزية محمد ولد ابيليل و اتحادي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في الولاية محمد ولد الشيخ  و المنتخبون و بعض الفاعلين السياسيين في المقاطعة من أمثال محمد ولد بتياه و إشدو ولد محمد المختار و رجل الأعمال اللاي...
و تم استقبال المسيرة من طرف حاكم المقاطعة حيث استمع إلى مطلب أهل المسيرة المتمثل في إنزال أشد عقوبة بصاحب المحرقة الذي وصفه المتظاهرون بالمجرم.
يذكر أن بعثة الاتحاد من أجل الجمهورية كانت منذ يوم أمس في مقاطعة كرمسين و ستتوجه هذا الصباح إلى مقاطعة المذرذره يقودها الدكتور محمد الإمام ولد إبنه.

ليست هناك تعليقات: