30 يونيو، 2013

عمدة روصو يقول: "لم يحاول المجلس البلدي حجب الثقة عني و لم يمنعني رئيس مجلس الشيوخ من إلقاء خطاب أمام الرئيس.."

قال عمدة بلدية روصو البروفسور يريم فاسا في اتصال له منذ لحظات مع السلطة الرابعة إن ما أشيع من أن المجلس البلدي حاول حجب الثققة عنه في جلسته الطارئة أمر عار من الصحة, و قال فاسا إنه هو من استدعى المجلس البلدي إلى اجتماع طارئ من أجل التعبئة لزيارة رئيس الجمهورية لروصو..
و عن تداعيات إلغاء خطاب رئيس الجمهورية أمام سكان روصو قال يريم فاسا إن ما أشيع هذا اليوم من أن نائب رئيس مجلس الشيوخ محمد الحسن ولد الحاج منعه من إلقاء خطاب أمام الرئيس كذلك أمر لا أساس له من الصحة.. فالخطاب الذي تم الحديث عنه لم يكن أصلا في برنامج الزيارة و السيد الرئيس, يقول يريم فاسا, صرح أن زيارته لسيت موجهة إلى سكان مدينة روصو, و لذلك فهو لا يتوجه بخطاب لهم..

و كانت بعض الأوساط الصحفية قد تحدثت عن احتمال عقد دورة استثنائية للمجلس البلدي في روصو من أجل حجب الثقة عن العمدة و عن وقوف شيخ المقاطعة محسن ولد الحاج وراء تبادل الخطب بين العمدة و رئيس الجمهورية..

ليست هناك تعليقات: