18 مارس، 2013

أحتفالية الأربعين الزراعية

متسق الإحتفالية عبد الله ولد الشيخ سيديا
قرر المزارعون في الضفة تنظيم احتفال وطني, يليق بالحدث الجباروالإنجاز التاريخي ,الذي وصلت إليه الزراعة المروية
 في موريتانيا, بعد تجاوزها حاجز الأربعين ألف هكتار.
 وصرح منسق هذه الإحتفالية, المزارع عبد الله ولد الشيخ سيديا, أن حاجز الاربعين ألف هكتار تم تجاوزه يوم 10
 مارس 2013
في مزرعة امبورية, حيث تم ري الهكتار رقم 40000

 في هذه السنة 2013,
في الحملة الصيفية, وقرر منظمو الإحتفالية دعوة شركاء موريتانيا في التنمية, والقائمين
 على القطاعات الوطنية المعنية بهذا الموضوع, في إطار احتفالية داخل اسرة التنمية الريفية. وبهذه المناسبة تم
إعلام كل من :معالي وزير التنمية الريفية 
ووالي ولاية اترارزه 
وقد أكد المنسق ولد الشيخ سيديا, أن الوزير تقبل مشكورا مشاركة الأسرة الزراعية أفراحها, ووضع الوزير والوالي نفسيهما في خدمة الزراعة من خلال الإحتفالية.
واضاف ولد الشيخ سيديا أنه تجدر الإشارة إلى أن هذه

 العتبة (عتبة الأربعين ألف هكتار) باتت حتى عهد قريب
 حلما استراتيجيا تطبل له كل السياسات الزراعية السابقة

 وقد تحقق بتصاعد صاروخي في عهد مفجر الطاقات وابي النهضة الزاعية فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز.
وسنعود لهذا الموضوع بشيئ من التفصيل حالما نتمكن من إيضاح في هذا الصدد مع المنسق عبد الله ولد الشيخ سيديا.  

ليست هناك تعليقات: