30 يوليو، 2011

وزير الإسكان السنغالي يخوض الحملة الرئاسية قبل الأوان و ... خارج وطنه!

 فوجئت السلطات الإدارية في روصو يوم أمس أثناء حفل لتوزيع بعض الزوارق و مسلزمات الصيد على بعض التعاونيات في ولاية ترارزه, بحضور وزير المياه و الصرف الصحي الموريتاني و المفوض السامي لمنظمة استثمار  نهر السنغال.... فوجئ هؤلاء إذن, بمجموعة كبيرة من مناصري الوزير السنغالي للإسكان و البناء, الرئيس الدوري لمجلس وزراء المنظمة, وهم يرددون شعارات حملته للرئاسة في رئاسيات 2012 في السنغال, كما كانت بأفواه بعضهم صفارات بلون العلم السنغالي و قمصان تحمل شعارات إنتخابية لصالحه....
الغريب في الأمر أن الوزير الذي هو في ذات الوقت عمدة بلدية في السنغال, كان مرتاحا لتصرف مناصريه مما دفع عمدة المدينة البروفسور فاسا يريم إلى رفع قوس النصر معه, ربما بدافع المجاملة للضيف...
وتأتي هذا الفعالية في إطار دعم من المنظمة للتعاونيات القروية في بعض المدن السنغالية و الموريتانية و بتمويل من البنك الدولي.
المفوض السامي الذي يفكر في الترشح لرئاسيات أبعد من هذه, نظم نقطة صحفية على هامش توزيع ال70 زورقا على التعاونيات, بيد أنه لم يتحدث عن ترشحه لهذه الرئاسيات.





ليست هناك تعليقات: