24 ديسمبر، 2011

تضارب الأنباء في الحوض الشرقي بشأن العثور على الدركي المختطف

صورة من الأرشيف الوطني
أفاد موقع المدى نقلا عن مراسله في الحوض الشرقي أن فرقة من الجيش الوطني المرابطة على الحدود مع الجمهورية المالية أكدت يوم أمس الخميس أنها عثرت على الدركي المختطف يوم الثلاثاء الماضي من مقر فرقة الدرك في مدينة عدل بكرو, في حين نفت المصادر الدركية هذا النبأ قائلة إنه مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.
و في سياق متصل ذكرت وكالة نواكشوط للأنباء أن كتيبة أبي الهمام هي التي اختطفت الدركي من أجل مقايضته ببعض الأسارى من السجناء السلفيين في السجون الموريتانية. و كان وزير الخارجية الموريتاني قد نصح شركاءه الغربيين بعدم الإذعان لطلبات الجماعات الإرهابية بشأن المختطفين, مما يجعل طلب جماعة أبي الهمام صعب المنال لدى السلطات الموريتانية, علما أنه لم يصدر أي تصريح رسمي من الجانب الموريتاني بشأن هذه العملية, كما أن الجماعات السلفية لم تتبن العملية حتى الآن.

ليست هناك تعليقات: