28 سبتمبر، 2011

تلوث المياه في روصو: من المسؤول؟!


لاحظ أغلب السكان في روصو أن مياه الحنفيات أصبحت ملوثة في اللون و الرائحة حتى تضرر بعض المستهلكين من ذلك.
و قال السيد الطاهر ولد بونه, مسؤول النطافة في الشرطة البلدية, من بلدية روصو إن حالات من الإسهال قد قدمت إلى مركز الاستطباب الجهوي بروصو على إثر هذا التلوث في المياه.
و كان بعض المواطنين قد لاحظوا هذه الظاهرة في الصيف الماضي إلا أن السلطات المختصة لم تعالج هذه الظاهرة في الوقت المناسب مما جعلها تستفحل حتى تصل إلى هذا المستوى من الرداءة و التلوث.
و من المعلوم أن تغذية المدينة بالمياه تنطلق من النهر حيث كانت هنالك حراسة على فرع منه تتزود منه المدينة. و مع غياب هذه الحراسة أصبح مصدر التزود بالمياه عرضة لرمي القمامات و الجيف مما لوث هذا المصدر.

ليست هناك تعليقات: