1 يوليو، 2013

أطر إركيز يتنافسون في تخصيص استقبال كبيبر لرئيس الجمهورية....

وصل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز إلى مدينة إركيز عند الساعة العاشرة و النصف و ما كاد يصل حتى بدأ في تنفيذ برنامج الزيارة من وضع الحجر الأساس للطريق الذي سيربط المدينة بمدينة المذرذره فتكَنت فانواكشوط..
و قد عبر سكان إركيز عن تعلقهم برئيس الجمهورية و برنامجه الانتخابي من خلال الشعارات و اللافتات التي رفرفت هنا و هناك.. خاصة أمام مجموعات من الخيم ضربت خصيصا لإيواء المجموعات التي جاءت من خارج المدينة لاستقبال رئيس الجمهورية..
و هكذا ضربت مجموعة تجكانت 18 خيمة لاستقبال الرئيس بمبادرة من رجل الأعمال أحمدو ولد اتفاغه و الأطر القاسم ولد أحمدو و الوديعه ولد الوديعه و لمرابط ولد القاسم و محمد يسلم ولد الوديعه و المختار ولد أحمد جكَنه.. و آخرون.. من بلدية بوطلحايه.. هذه البلدية الريفية التي يحس أطرها نقدر من التهميش في المناصب الانتخابية في المقاطعة و المناصب الوظيفية في الدولة..


كما كان شيخ اركيز أحمد ولد سالم من المنتخبين الذين بذلوا جهدا كبيرا و تضحيات جساما لاستقبال رئيس الجمهورية و الضيوف من مختلف الجهات و المشارب...
و كان نائبا المقاطعة الدكتور عبد الرحمن ولد الطلبه المعروف بالناجح و الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ كذلك في طليعة المستقبلين..
و لنا عودة إلى هذا الموضوع مع موفدنا سيدي يعرف ولد سيدي في بعثة المرافقة..

ليست هناك تعليقات: