12 يونيو، 2011

تحية لقرائنا الكرام

سلام وحب لتك الدمن         مغاني صبانا لدى تكرمن
لئن اصبحت موطنا للمها     وجارت عليها عوادي الزمن
فقد عمرتها زمانا ظباء      واسد وصارت كان لم تكن
رضعنا بها ثدي ام المنى       وسعدالسعود وفيض المنن

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

يرجى من أعضاء المجموعة إرسال تعليقاتها على هذه الصفحة.