18 يناير، 2014

ظهور مرض (بوجنيح) في بعض مناطق ولاية ترارزه...

 أدى مرض في الماشية يسمى "بوجْنيِّحْ" إلى نفوق أبقار في منطقة المحمدية وكندلك؛ شرق مدينة بتلميت بولاية اترارزه بالجنوب الموريتاني،بعد ملاحظة الأهالي انتشار المرض منذ مساء أمس.
وأكد الأهالي أن المرض بات ينتشر في صفوف البقر بصورة مرعبة، مطالبين الجهات الصحية بسرعة التدخل "قبل استفحال الظاهرة وانتشارها على نطاق أوسع".
 وأكد خبراء بيطريون أن المرض اختفى من موريتانيا قبل 20 سنة، مؤكدين أن علاجه لم يعد متوفرا في الصيدليات، "غير أنه موجود لدى مصالح التنمية الريفية"؛ بحسب تعبيرهم.

وتبدأ أعراض المرض بهستيريا شديدة تصيب الحيوان المصاب، قبل أن تؤدي إلى نفوقه، فضلا عن كونه مرضا معديا سريع الانتشار.
وفي لقاء للجنوب مع المندوب الجهوي للتنمية الريفية في اترارزه السيد: سيدي ولد الطالب مختار بين المندوب أن الحالة موجودة بالفعل وقد طالبت المندوبية المنمين,عدة مرات باستعمال اللقاح, لكن هؤلاء ظلوا ممتنعين عنه بسبب قناعتهم أن هذا المرض لم يعد موجودا,والمهم أن الدواء موجود بالقدر الكافي في مصالح البيطرة في مقاطعة بتلميت والفرق جاهزة في عين المكان ولكن هذا الدواء ليس مشمولا في الأدوية المجانية,لدى مصالح البيطرة. 
                                    نقلا عن موقع الجنوب..

ليست هناك تعليقات: