5 أغسطس، 2013

روصو..زيارة عيد الفطر.. إنسيابية في المرور و .... زحمة في الأسواق......


عناصر من الشرطة ترابط قرب المعبر...
بدأت منذ يوم أمس قوافل الزوار تتوافد على مدينة روصو و هي في طريقها إلى حيث ستحضر صلاة عيد الفطر إلى جانب شيوخها خاصة في بلدتي النمجاط, حيث مشيخة أهل الشيخ سعد أبيه و انولكي,حيث مشيخة أهل الشيخ المستعين..
و تعرف هذه الزيارة كل سنة توافد آلاف المريدين إلى ولاية ترارزه, خاصة في مقاطعات روصو و كرمسين و المذرذره.. و يحضر الزوار في الغالب و هم يؤجرون حافلات عملاقة بالمئات بل بقرابة الآلاف أحيانا.. مما يسبب زحمة كبيرة في المرور على مستوى مدينة روصو...
و قد بدأت هذه القضية تؤرق المارة و المتسوقين و السائقين و الزوار .. و حتى السلطات الإدارية و الأمنية في الولاية..

الوضعية بدأت تشهد انفراجا هذه السنة مع الاحتياطات التي قامت بها مفوضية الشرطة بروصو إذ عملت على إرساء نظام للمرور ساعد على انسيابية كبيرة فيه..
و هكذا بقيت عناصر من الشرطة ترابط منذ ساعات الفجر الأولى عند معبر معديات روصو و على طول الطريق المتجه إلى مرآب نواكشوط.. حتى لا تتسبب بعض السيارات في عرقلة هذه الانسيابية..
شارع شركة المعديات.. و بدا خاليا من الزحمة..
و رغم الجهود الكبيرة التي بذلتها السلطات الأمنية, و التي ساعدت على تأمين المواطنين و ممتلكاتهم, فإن زحمة الأسواق باتت كبيرة, خاصة مع اقتراب يوم الفطر المبارك..
و قد بدت روصو اليوم, التي يمكن أن نسميها مدينة الأسواق مكتظة بالمتبضعين القادمين من مختلف الوجهات و المتجهين إلى سائر النواحي.. وسط جو ساده الأمن و الاطمئنان و التواصل بين ضفتي النهر الذي عرف يوما بنهر صنهاجه و صار يعرف اليوم بنهر السنغال..
مدخل السوق من الناحية الغربية..

ليست هناك تعليقات: