7 مايو، 2016

مرايا قاتمة...... معنويات... صفر ...Morale...... Zéro

تجد بعضهم يجعل نفسه دائما في موقف الدفاع عن النفس أو عن الذات.. و ذلك حق مشروع لكل كائن حي.. لكل إنسان الحق في الدفاع عن النفس.. و لكن موقف الدفاع هذا لا بد أن ينشأ عن خلفية معينة.. لماذا يدافع الشخص عن نفسه.. لمَ نجد أنفسنا في موقف دفاع..
قلنا إن الدفاع حق مشروع.. فالإسلام جعله من المقاصد الأصلية.. إلى جانب الدين و المال و العِرض..  نعم هو حق مشروع في حالة ما إذا واجهنا تحديا من نوع مَا.. و لكن .. إذا دافعنا عن أنفسنا في  حالة عدم وجود تحد.. في حالة انعدام تهديد.. في حالة انعدام مؤثر خارجي.. فذلك دليل على أن المعنويات وصلت الصفر.. و هذا ما يعرف ب ( صفر معنويات) أو المعنويات الصفر
...
فهو عقدة الشعور بالذنب..
يُتندر على بعض المجموعات عندنا أنهم ينصحون الرجل بضرب زوجته عندما يعود إلى البيت.. فإن كان لا يعرف سبب الضرب.. فهي تعرف السبب...
من خلال ذلك يمكننا أن نعرف سبب شعور بعضنا بالذنب.. قد يكون الذنب ذنبه و قد يكون ذنب مصاحب ذي العرَ.. الذي يقول فيه نابغة بني ذبيان:
و كلفتني هم امرئ و تركته                     كذي العر يكوى غيره و هو راتع...!
هذا ما سماه بعض الفلاسفة بنظرية الذحل.. ( لا تنتظروا مني أن أفيدكم بذلك... فأنا, بطبيعتي, لستُ مفيدا).
و معنويات الصفر قد تكون مرتفعة خاصة لدى من يتحدثون بالأرقام.. عندما يخلو لهم الجو مثل قبُرة طرفة بن العبد البكري.. التي يخاطبها قائلا:
خلا لك الجو فابيضي و اصفري            و نقري ما شئت أن تنقري... إلى آخر الأرجوزة..
ترتفع معنويات الصفر عندما يضاف خلف رقم مَا إذا أنه يرفع من قيمة ذلك الرقم.. من الألف إلى عشرة آلاف و من عشرة آلاف إلى مائة ألف و من المائة ألف إلى المليون و من المليون إلى عشرة ملايين و من عشرة ملايين إلى مائة مليون و من مائة مليون إلى المليار.. و المتتالية بعد ذلك عددية بامتياز إن لم تكن هندسية..
لاحظوا هنا الصفر.. فهو صفر معنويات..
و يقول أحمد البدوي في فتوحات خالد بن الوليد رضي الله عنه:
ففل أجنادين ركن الأصفر               و مرج راهط و مرج الصفر..
و يعني بركن الأصفر دولة الروم التي وصفها النبي صلى الله عليه و سلم في الحديث ب( ذات القرون)... فالصفر أو الصفرة مرتفع المستوى هنا حتى عندما نصف به عدونا..  في حالة قوته..
الأصفر هو.... الذهب.. و قد صفر الوطاب الباحثين عنه هذه الأيام.. و صارت المعنويات ( صفر)....
فقد اقتنى المنقَبون أجهزة حديثة و أجروا سيارات رباعية الدفع فارهة و تجشموا الحر و القرَ من أجل أن يحصلوا على..... صفر أصفر..
لم تدرك المعارضة أهمية الصفر بعدُ.. فهي تخاطب الأغلبية بقولها  " صفر".. فهؤلاء يريدون بكل ما أوتوا من قوة أن يصلوا إلى قول ( صفر)... ما أروعك أيها الصفر...
و يبدأ التوقيت عند الساعة صفر.. ( منتصف الليل).. رائع هذا الصفر.. و رائعة هي معنويات صفر..
                                                                                                                       شفيق البدوي..


ليست هناك تعليقات: