3 يوليو، 2017

برنامح التحالف العالمي ضد التغيرات المناخية يطلق أحد برامجه من بلدة " الخط الوصطاني" في مال..


انطلقت اليوم في بلدة الخط الوسطاني ببلدية مال في ولاية لبراكنه نشاطات المنظمة غير الحكومية " OSE" في إطار مشروع تقوية ممانعة المزارعين و المنمين ضد التغيرات المناخية عن طريق التسيير المندمج للموارد الطبيعية..
البرنامج الذي يدخل في إطار التحالف العالمي ضد التغيرات المناخية تشارك فيه بالإضافة إلى الدولة الموريتانية ممثلة في وزارة البيئة و التنمية المستدامة  مجموعة من الشركاء مثل التعاون الأوروبي و التعاون الألماني ممثلا في GIZ و صندوق الأمم المتحدة للتنمية PNUD.
و بدأت أعمال المنظمة في ورشة الانطلاقة بتحسيس حول مخاطر التغيرات المناخية و أضرارها على الوسط الطبيعي..
وفي كلمة له بالمناسبة دعا رئيس المنظمة السيد لمهابه ولد أحمد كافة المستهدفين إلى تكاتف جهودهم من أجل الحفاظ على الموارد الطبيعية.. كما تطرق إلى البرنامج الطموح الذي رسمته المنظمة للوصول إلى الأهداف المنشودة من هذا البرنامج.. مبينا أن المنظمة ستقوم ب:
1ـ  دعم الزراعة عن طريق البذور المحسنة.. و هو ما بدأت به المنظمة منذ 02 من شهر يونيو مراعاة للعوامل المناخية و استباقا لموسم الأمطار.
2 ـ دعم التنمية الحيوانية عن طريق صيانة المياه و التربة..
3 ـ إقامة الحواجز و العتبات النافذة من أجل التحكم في مياه الأمطار..
4 ـ دعم التعاونيات النسوية عن طريق التكوين و التأطير في النشاطات المدرة للدخل..
5 ـ حفر بئر لري مشاريع الخضروات التي يشرف عليها تكتل التعاونيات النسوية..
6 ـ إقامة حزام واق حول المزارع المطرية التي تستفيد منها غالبية سكان البلدة..


و كانت منظمة OSE قد وزعت كميات هامة من البذور على المزارعين و بدأت في إقامة مشاتل و في وضع عتبات نافذة قبل موسم الأمطار في بلدة الخط الوسطاني..
و أضاف رئيس المنظمة أنه من بين نشاطاتها غرس بعض الأشجار التقليدية كالقتاد و السدر.. و أشجار الظل و أشجار الزينة داخل القرية..
حضر انطلاق أعمال المنظمة ممثلون عن السلطات الإدارية و ممثل عن الشركاء في التنمية..


و لنا عودة إلى المزيد من التفاصيل عن نشاطات هذه المنظمة التي تواصل أعمالها في البلدة حتى نهاية السنة الجارية..  

ليست هناك تعليقات: