3 ديسمبر، 2014

سكان اركيز يثمنون استصلاح أراضيهم الزراعية


نقلا عن "وكالة أنباء لكوارب" أن سكان منطقة اركيز ثمنو إتفاقية القرض التي وقعتها الحكومة الموريتانية مع الصندوق السعودي للتنمية،
 والتي يمول بموجبها الأخير استصلاح الحوض الشرقي من بحيرة اركيز بغلاف مالي قدره 34 مليون دولار أمريكي، أي ما يزيد على 10 مليارات أوقية.      
 وقال أحمد بدي حيداره، وهو أحد أبرز وجهاء منطقة اركيز والمشرف العام على جمعية ملاك البحيرة، إن السكان يثمنون الجهود التي بذلها رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز وحكومته من أجل تمويل المشروع الهام.      
 وقال أحمد بدي في بيان أصدره بالمناسبة إنه باسم سكان المنطقة يشكر الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز على "الوفاء بما تعهد به، حين التزم بتوفير التمويل للمشروع الهام"، كما شكر وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية سيدي ولد التاه على "الجهد الكبير الذي بذله في السنوات الأخيرة لدى شركاء التنمية للحصول على التمويل، وعمله على تجسيد توجيهات رئيس الجمهورية"، وفق تعبيره.      
 وأشار في نفس السياق إلى أن "استصلاح 3500 هكتار في الحوض الشرقي من بحيرة اركيز وإن كان يدخل في سياق السياسة التي وضعها رئيس الجمهورية والساعية لتطوير القطاع الزراعي، إلا أنها تلامس الحياة اليومية للمواطن البسيط في المنقطة".     
 وتحدث أحمد بدي عن الخصوبة التي تمتاز بها أراضي منطقة اركيز، مشيراً إلى أنها كانت تمثل سلة غذاء بالنسبة للعديد من المناطق قبل أن يضربها الجفاف لسنوات متتالية. 
        

ليست هناك تعليقات: