12 نوفمبر، 2011

رئيس مصلحة البيطرة يفند قضية النفوق الجماعي في قطعان البقر


اتصل بالمدونة الدكتور محمد ولد سالم رئيس مصلحة البيطرة في المندوبية الجهوية للتنمية الريفية بترارزه ليؤكد أن ما يشاع من نفوق جماعي في قطعان البقر في الولاية قضية مبالغ فيها.
فبعد معاينتنا للمنطقة وجدنا فعلا أن هنالك حالات مرضية أدت إلى موت ثمانية رؤوس من البقر خلال شهر ومن قطعان مختلفة و أثناء زيارتنا لبلدة نوشار التابع لمقاطعة اركيز لم نجد إلا حالة مرضية واحدة مصابة بالمرض المعروف ب(بومراره) و لاحظنا أن بعض أهل المنطقة لم يقم بالتلقيح نهائيا و منهم من قام بذلك منذ خمس سنوات, مما يدل على أن هذا المرض عائد إلى عدم العناية اللازمة بتلقيح الأبقار كما يقول الدكتور.
و لاشك أنه نظرا لانعدام المراعي هذه السنة فستظهر أمراض عديدة في المواشي مثل (الكيد و بومراره و بوصفير..) و لذلك فإنني أنصح المنمين بالتجاوب مع بعثات التلقيح لتفادي انتشار هذه الأمراض في ماشيتهم.

ليست هناك تعليقات: